back

Midterms Could Produce Many Firsts for U.S.

The first black governor of Florida, first Native American congresswoman — this year's general election could produce many firsts for the United States.

11/06/2018 6:01 PMupdated: 03/20/2019 7:29 PM
  • 755.3k
  • 51

26 comments

  • Abdus S.
    11/29/2018 00:54

    We want a creative, developed and happy world! For the next generation. Best wishes to all.

  • Bheshraj G.
    11/27/2018 07:26

    केझाईँहो यस्तो।

  • Saidur R.
    11/23/2018 18:58

    Happy Day

  • Rayan K.
    11/23/2018 03:45

    . . . .

  • Thun K.
    11/22/2018 20:00

    Xxx Xxx

  • Mamadou M.
    11/21/2018 19:38

    Apréciable

  • Sukhi D.
    11/15/2018 01:26

    Nyc

  • Bendjama A.
    11/14/2018 19:02

    على الاقل ميزة البشر باينة

  • নানা ভ.
    11/11/2018 02:43

  • Katie R.
    11/08/2018 06:26

    OH , HAPPY DAY!!!!

  • Alex J.
    11/07/2018 07:47

    word

  • Sal S.
    11/07/2018 02:09

    You can literally hear the arteries of 1000’s of old white men gardening as you watch and read!

  • Barbara F.
    11/06/2018 22:16

    I’m so hopeful right now

  • عباس ا.
    11/06/2018 18:38

    امام كل السلطات والاعلام والمنظمات البريطانية المحترمة : م / جرائم مافيات الحكومات والانظمة الماسونية نعرض امامكم اخطر جرائم الابادة الجماعية لكل الشعوب والانتهاكات البشعة للحقوق كافة باستعمال الاقمار الصناعية من قبل مافيات المخابرات الماسونية عبدة الشيطان لملاحقة الابرياء حسب الادلة المنشورة والتي ستنشر الاف الجرائم منها هنا بغرض القتل والتعذيب والسجن وغسل الدماغ ومسخ الشخصية بالرصد والتعرض على مدار الساعة في كل العالم ومدى الحياة ورفض كل الجهات المعنية المحلية والدولية نشر وفضح والتصدي لهذه الابادة 0 اطلب النشرواستضافتي لدى كل السلطات والجهات لديكم ليطلع الراي العام ويفضح وينقذ الملايين المستهدفة والابرياء من الجرائم الماسونية بالاقمار الصناعية وكذلك التحقيق الدولي فيها ومع كلا العصابات والمافيات المذكورة هنا مع توفير الحماية لي ولعائلتي ولوثائقي لتقديم كل اسرار الماسونية التي لا يعلمها احد كوني احد الملاحقين مدى الحياة = عباس عزاوي علي = العراق = بغداد = 009647704270954 الادلة والتفاصيل على صفحتي فيسبوك – عباس العزاوي غاندي الجديد ايضا لم تظهر ايقونة الصورة لارفاق اخطر الادلة لوجود منع من النشر والكلام في كل المواقع والنت والاعلام لصالح المافيات والماسونية وهي موجودة على صفحتي باسم - عباس العزاوي غاندي الجديد - علما ان خانة النشر بالاعلى لم تظهر

  • Maureen L.
    11/06/2018 18:32

    Diversity! That's the real World!

  • Iris B.
    11/06/2018 18:22

    been waiting 70 years for this! thank you.

  • John D.
    11/06/2018 18:12

    Don't be mad. Notice I didn't judge them based on their backgrounds but rather their poor choice of political affiliation.

  • Kevin S.
    11/06/2018 13:33

    All corrupt. You ain't fooling anybody.

  • Korey C.
    11/06/2018 00:42

    Not happening. SOrrrrryyyyyy

  • Chantel L.
    11/04/2018 12:22

    this is amazing. There could be so much more change for the better.